ضحايا تعذيب داعش

قامت داعش بتسليم جثة مدني معتقل لديها بعد ما يقارب شهر من اعتقاله، لذويه في مدينة البوكمال شرق ديرالزور، حيث توفي في سجون داعش بعد تعرضه لعمليات تعذيب عنيفة أدت لوفاته.

إلى ذلك، فقد سلم عناصر من داعش جثمان المدعو “عماد عودة الدهش” من أبناء البوكمال لذويه بعد اعتقاله منذ حوالي الشهر بتهمة عدم إغلاق محله التجاري أثناء الصلاة، دون الإفصاح عن ملابسات وفاته.

الجدير بالذكر أن الدهش مدني لم يحمل السلاح يوماً، ولم يلتحق بأي من الفصائل بديرالزور سابقاً، ولا يوجد تهمة بحقه سوى التهمة التعسفية بعدم إغلاق متجره، علماً أن أعداد الوفيات جراء التعذيب في سجون داعش بديرالزور تجاوزت المئات وذلك بحسب قوائم أصدرتها داعش نفسها أو عبر تسريبات حيث لم تسلم جثامين بمعظم الحالات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى