شهادة على جحيم السجن

كان الهمس هنا مغامرة خطيرة، يخوضونها طواعية ليعلموا أنهم ما زالوا أحياء.. عيونهم تدور في المحاجر المنهكة، تتنقل ما بين “الشاويش” و”الطلاّقة” المفتوحة في منتصف باب الزنزانة المطل على صراط الموت.. وآلام المشبوحين وأنّات المحتضرين وشهقات المغتصبات ووجع الانكسار المر..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى